أسرار النجاح للرجال

جميعنا نسعى للنجاح بغض النظر عن مجال عملنا، ونحن كرجال دائما نريد الأفضل، فعلينا أن نهتم بعائلتنا، نوفر الأفضل لأبنائنا، والأكثر من هذا نحن نريد الأفضل لأنفسنا. يلقي أحمد كرز الضوء على بعض الأسرار التي تساعد في وضعنا على درب النجاح.

أسرار النجاح للرجال

وضع الأهداف

إن وضع الأهداف هو الخطوة الأولى في طريق النجاح، فلدى الرجال الناجحين دوما أهداف وخطط لتحقيقها. لا يشتكي الرجال الناجحون من صعوبة تحقيق بعض أهدافهم، بل يتعاملون معها لتوصلهم حيث يريدون. يكمن السر في القدرة على تحقيق الأهداف في وضع أهداف تتناسب وشخصكم، تعبر عن طموحاتكم بواقعية، وتحفزكم وتجعل تحقيقها أمرا تحبونه لا مرغمين عليه.

الممارسة والتدريب

لا نختلف في حقيقة إن بعض الرجال موهوبون في الفطرة، بينما البعض الآخر عليه أن يعمل جاهدا ليصل للنتيجة ذاتها. إن الوسيلة الأفضل لتحقيق نتيجة أس نتيجة هو التدريب، وينطبق هذا على أكثر الأشخاص نجاحا في العالم، والذين قال الكثير منهم إن التدريب والممارسة كانا السبب في نجاحهم. السر هنا هو ممارسة المهارة التي ترون أنها ستحسن جوانب معينة من حياتكم، ويعني هذا عملكم على التخلص من نقاط ضعفكم. من المحتمل أن تصابوا في الإحباط، أن تواجهوا الفشل، لكن عليكم أن لا تيأسووا، وأن تتقبلوا النقد البناء، وأن تعاودوا الكرة مرة أخرى إلى أن تصلوا إلى ما تريدون.

التفاؤل

يكون الرجال الناجحون عادة متفائلين، ولا ينظرون للانتكاسات في حياتهم العملية على أنها كارثة، بل مطب مؤقت سيتم التخلص منه بقليل من الجهد. على عكس المتشائمين الذين يصنعون من كل انتكاسة مشكلة كبرى، حتى وأن لم تكن ضمن مجال تحكمهم. أن تكونوا متفائلين يجعلكم قادرين على إتخاذ القرارات الصحيحة في الوقت الصحيح، فأنتم دائما لديكم الدافع للعمل، التعلم، والمضي قدما.

يتوقعون الأوقات الصعبة

عليكم أن تضعوا في عين الاعتبار أنه في الوقت الذي عليكم أن تكونوا متفائلين، عليكم أن تكونوا واقعيين. إن القدرة على توقع المشاكل سيساعدكم في التحضر لها وحلها، فالأفكار السعيدة وحدها لن تجعل منكم رجالا ناجحين. من شأن القدرة على خلق توازن بين الحلم والواقع أن يضعكم على الطريق الصحيح للنجاح.
هذه المقالة تعبر عن رأي الكاتب ولا تعكس بالضرورة رأي كرز

التعقيبات

تعقيبات