العاب غرفة النوم للمتزوجين (الجزء الثاني)

.. في هذه المقالة تستكشف كاتبتنا شهرزاد عالم الألعاب الجنسية و تستقدم المزيد من الإثارة و المتعة للسهرات التي تخططان لقضائها في المنزل بمفردكم

العاب غرفة النوم
في مقال سابق، قمت بتقديم قائمة بأربعة ألعاب جنسية لاضافة الإثارة الى غرفة النوم، اكسرا جمود الروتين، احزري ما يرغب به الزوج و مزاجه الحميمي، و افتحا خطا من التواصل الآمن و الممتع. هذه المرة نحن نقوم بنفس الشيء، اليكما قائمة بأربعة اقتراحات لألعاب ممكن أن تستعملاها لتجربة جنسية ممتعة.

مرايتي يا مرايتي

مرايتي يا مرايتي هي لعبة تفسر نفسها من الاسم. اجلسا مقابل بعضكما البعض من دون ملابس لتقوم بما يريده الشريك/ة منك بالضبط. يمكنكما أن تتبادلا القبل، اللمسات، ضرب خفييف حسب الرغبة،كل حسب ما يرغب الآخر، على الطرف الآخر ان يقوم بمحاكاة كل حركة بالضبط. هذه طريقة رائعة للتعبيرعما تحب أن تتلقى من الشريك/ة دون الحاجة الى التعبير عن ذلك لفظيا

قبعة الخيالات

طريقة أخرى رائعة لتجنب الحرج و مصارحة الشريك بخيالاتكم و رغباتكم الجنسية هي عن طريق كتابتها. ابدآ بأن يكتب كل منكما عشرة اشياء تودان القيام بها. قد تتدرج هذه الخيارات من الكبح الى أفكار غريبة، أ و كلاهما. اخلطا الاوراق في واء زجاجي أ و قبعة و تبادلا الأدوار في سحب ورقة في كل مرة و قراءة الخيار بصوت عال و من ثم تمثيله. لكل منكما الحرية في عدم القيام بالشيء و الرف باسلوب لطيف، خذا وقتكما ز

لف الزجاجة

على عكس النسخ “البريئة” لهذه اللعبة. نسخة كرز من “لف الزجاجة” قد تتخذ منحى أخطر قليلا. ابدآ برسم دائرة أكبر مرتين من حجم الزجاجة حول الزجاجة نفسها . و قسماها الى ستة أجزاء على شكل مثلثات. في كل جزء اكتبا طلبا يمكن لكليكما القيام به مثل : قبلة فرنسية،التعري، رقصة معينة، رسالة،خيار الشريك … الخ. تبادلا الأدوار في لف الزجاجة و فعل ما اتفقتما عليه في التقسيمة.

الجرأة أ و الحقيقة

هذه النسخة من “الجرأة أ و الحقيقة” هي ليست نفسها التي نعرفها من صغرنا. تبادلا الادوار لسؤال بعضكما البعض عن ما تمنيتماه. الأسئلة قد تكون شخصية بشكل عام أ و جنسية حميمية، تجنبا طرح الأسئلة التي قد تسبب حرجا أ و ضيقا للطرف الآخر.
هذه المقالة تعبر عن رأي الكاتب ولا تعكس بالضرورة رأي كرز

التعقيبات

تعقيبات